الأربعاء، 31 يوليو، 2013

شكرا على قلقكم

 

 

كما آتيكم دائما بما يعيد لكم الأمل ،،

 

بلا سلبية بامتياز ،، ما عرفتش علاش باقيا شادّا البلاصة ب ديك “بلا “ ،، ما قاضيا حتا غرض ،، نقولو “سلبية” نيشان

 

 

جمعتكوم ليوما باش نقول ليكوم راكوم خاصكوم تشكرو المغرب ديالنا راهو أخيرا تقلق (شوووويا) على ديك المجزرة لي فـــــ مصر ،،

كما لو أن قلقنا سَيُكَرِّطُ دماءهم

 

شوفو آش استعملوا باش زعما إبينو أنهم دارو شي حاجة مادارها حتا حد ،، قاليك “إدانة مغربية واستنكار دولي لمجازر السيسي ضد أنصار الشرعية”

 

شوفو وزارة الشؤون الخارجية والتعاون المغربية آش قالت:

“ المملكة المغربية تتابع، بقلق وانزعاج كبيرين، ما آلت إليه الأحداث في جمهورية مصر الشقيقة والتي أدت إلى سقوط عدد كبير من الضحايا في الأرواح ومن الجرحى.”

(المصدر: جريدة التجديد)

 

 

آآربي باش حسيتو فاش قريتو هادشي ،،؟؟؟؟

انا بعدا ،، جاتني مهزلة ،، مصر والشهداء ديالها آآش ربحات من القلق والإنزعاج ديال رباعة الخونة لي يتابعون ما آلت إليه الأحداث عبر الاقمار الإصطناعية ،، كأن الحكومة والنظام هما المواطن العادي ،، هاد الناس موحال واش عارفين أنهم شادين السلطة ديال البلاد وأنهم إقدرو يزعزعو العالم ؟؟؟؟

 

وفي المقابل شوفو تركيا الغاضبة (وليس القلقة فقط) ،،

كلمة أردوغان (البطل) :

“هؤلاء الذين لزموا الصمت عندما ذبحت الإرادة الوطنية المصرية صمتوا مرة أخرى عندما قتل الناس. ما الذي حدث للإتحاد الأوروبي وللقيم الأوروبية؟ أين هؤلاء الذين يذهبون في كل مكان يعطون دروسا في الديمقراطية؟ أين الأمم المتحدة؟ “

 

عرفتو أشنو طرا من بعد هاد الخطاب؟؟

“ وأدلى أردوغان بهذه التصريحات، قبل أن يحث وزير الخارجية الأمريكي جون كيري السلطات المصرية على احترام حق الاحتجاج السلمي.

 

واش بان ليكوم الفرق ؟؟؟

شفتو الفرق بين المهزلة وكلمة الحق ؟؟

 

واش كلمات أردوغان مرّت على قلوبكم “عاااااادي” بحال الكلمات الهزلية السابقة ؟؟

 

راه حنا كانحسو ،، موحال حتا هادي واش عرفتوها

 

ماعندنا ما نديرو بحروف كاترعّد ،،

ماعندنا ما نديرو بكرافات تقج كلمة “لا” فقرجوطاتكم

 

 

لم تنتحر حريتنا حتى انتحرت حريتكم

 

ولن تعود لنا حتى تعود لكم ،،

 

هادا هو لي فهمت دابا

 

أخيرا نفهم فيكوم شي حاجة

 

شكرا شكرا شكرا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق